قم بادخال رقم الوتساب و اسمك وسيتم تحويلك للتواصل  مع الدكتور  شخصيا على الوتساب من اجل حل مشكلتك

الأكثر قراءةً

أفضل المبيعات

5 مشاكل تواجه قضيب الرجل بعد بلوغ سن الأربعين تجنبها الآن قبل فوات الاوان

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
5 مشاكل تواجه قضيب الرجل بعد بلوغ سن الأربعين تجنبها الآن قبل فوات الاوان

قضيب الرجل ربّما يكون أحد الأعضاء التي تتأثر بتقدم الشخص في السن أو زيادة عمره, و قد يكون هذا التأثير متعلق بالشكل أو الحجم أو الطول أو أمراض معينة تصيب القضيب.

 

فبعد بلوغ سنّ الأربعين تحديدًا تظهر العديد من المشاكل المرتبطة بِ قضيب الرجل، و التي تستوجب على الشخص تجنّبها قبل فوات الأوان.

 

سنتحدث في هذا المقال عن أبرز 5 مشاكل تواجه قضيب الرجل بعد سن الأربعين مع توضيح كيفية تجنب هذه المشاكل حتّى لا يترتب عليها مضاعفات صحيّة على المدى البعيد.

 

العضو الذكرى أو قضيب الرجل

 

العضو الذكري أو قضيب الرجل هو إحدى أهم الأعضاء الجنسية و التناسلية الخاصّة بالذكر.

 

يكون القضيب عادةً منغرس في جسم الرجل و يُستخدم في التبول وأيضًا التكاثر عن طريق ممارسة الجنس مع الشريكة.

 

و يتكون القضيب من مجموعة من الأنسجة البنفسجية التي يؤدي امتلائها بالدم إلى حدوث الانتصاب الضروري لإتمام العملية الجنسية.

 

و بالتّالي فإنّ قضيب الرجل ليس عضلة و لكن تحرّكه مجموعة العضلات التي تحيط به.

 

حجم قضيب الرجل

 

لا يمكننا القول إنّ جميع الرجال يمتلكون نفس حجم القضيب، ففي الحقيقة يتغير حجم العضو الذكري من قارة إلى قارة أخرى أو من سلالة إلى سلالة أخرى.

 

لكن يمكن أن يقل حجم قضيب الرجل نتيجة العديد من الأسباب و العوامل التي ربّما تُحتّم على الشخص زيارة الطبيب من أجل استشارته و تكوين صورة أوضح عن الأمر.

 

طول قضيب الرجل

 

طول قضيب الرجل
طول قضيب الرجل

 

عندما نتحدث عن طول قضيب الرجل فإنّنا لا نعني طول واحد فقط، إذ يقاس القضيب عادةً في مرحلة الارتخاء و في مرحلة الانتصاب.

 

يختلف طول القضيب من رجل إلى رجل في فترة الارتخاء، و لكن يمكننا القول إنّ متوسط الطول في فترة الارتخاء يساوي 8.8 سم.

 

أمّا في مرحلة الانتصاب فتتشابه أطوال القضيب بين الرجال، حيث يبلغ متوسط قيمة طول القضيب حوالي 12.9 سم.

 

و يبدأ عادة القضيب بالنمو ما بين سن 10 أعوام إلى 14 عام، و يستمر بالنمو أكثر إلى ما بعد انتهاء فترة البلوغ بسنة أو سنتين فيصبح طوله من 9 سم إلى 15 سم.

 

وتكمن أهمية طول القضيب عادةً في مرحلة الانتصاب و ليس الرخو، ولكن عليك أن تتذكّر عزيزي الرجل أنّ الطول ربّما لا يعني المرأة كثيرًا في مسألة مدى رضاها عن العملية الجنسية، و ذلك لأنّ المهبل لديها يستطيع أن يتكيف مع طول القضيب مهما كان.

 

سمك قضيب الرجل الطبيعي

 

يبلغ متوسط سمك قضيب الرجل الطبيعي حوالي من 9 سم إلى 14 سم، ولكن من الممكن أن يختلف السمك من رجل إلى رجلٍ آخر نتيجة عوامل جينيّة و وراثية عديدة.

 

و في حال لم يكن سمك قضيب الرجل ضمن الطبيعي فمن الممكن أن يسبّب قلق و توتر عند الشخص قد يقود فيما بعد إلى ضعف الانتصاب، خصوصًا و أنّ السمك يلعب دورًا في مقدار حجم ملامسة المهبل عند الشريكة و هذا يعني أنّه يعبّر عن مدى رضى الأنثى عن نجاح العملية الجنسية.

 

يمكن للرجل زيادة سمك أو عرض قضيبه من خلال زيارة الطبيب المختص و استشارته في الأمر، إذ من الممكن أن يقترح عليه العديد من الطرق التي تزيد السمك مثل: التدليك أو التمارين أو استخدام أدوية و كريمات خاصّة أو اللجوء إلى العمليات الجراحية في الحالات الصعبة.

 

أبرز 5 مشاكل تواجه قضيب الرجل بعد سن الأربعين

 

أبرز 5 مشاكل تواجه قضيب الرجل بعد سن الأربعين
أبرز 5 مشاكل تواجه قضيب الرجل بعد سن الأربعين

 

تنمو وتكبر العديد من الأعضاء في الجسم و منها قضيب الرجل مع الدخول في سن الشيخوخة و التقدم في السن.

 

و يقول بعض الأطباء أنّ هناك تغيرات واضحة تظهر في قضيب الرجل سواء من حيث اللون أو الحجم أو وظيفة القضيب نفسها.

 

سنذكر فيما يلي أبرز هذه المشاكل:

 

اللون:

 

يمكن أن تقل درجة لون القضيب مع التقدم في السن، و السبب في ذلك هو انخفاض كمية الدم الواصلة إلى القضيب نتيجة الإصابة مثلًا بمرض تصلب الشرايين الشائع في مرحلة الشيخوخة.

 

حيث إنّ تصلب الشرايين يقيّد وصول تدفق الدم إلى بعض مناطق الجسم و يؤثر عليها مثل الدماغ و القضيب.

 

لكن لا داعي للقلق من تغير لون قضيب الرجل إذا كان يقوم بفحوصات منتظمة وكان كل شيء متعلق به في حالة جيدة، فتغير اللون لا يقتصر على جلد القضيب فقط و إنّما توجد أعضاء أخرى أيضًا يمكن أن تتأثر.

 

الحجم:

 

قد ينكمش حجم قضيب الرجل حوالي واحد و نصف سنتيمتر عند الوصول إلى سن الستينات و السبعينات بسبب انخفاض تدفق الدم و هرمون التستوستيرون.

 

و لكن قد يبدو القضيب أصغر كما يقول بعض الأطباء عند الرجال الذين لديهم بطن كبير الحجم، و ذلك لأنّ البطن يمتد فوق قاعدة القضيب فيبدو للرجل أنّه أصغر حجمًا مع أنّه ليس كذلك.

 

الحساسية:

 

قد تنخفض حساسية قضيب الرجل و يجد صعوبة في الوصول إلى النشوة التي يريدها مع التقدم في السن.

 

و السبب في ذلك أنّ هرمون التستوستيرون يساهم في بناء الأنسجة العصبية و لكن مع مرور الوقت تبدأ مستوياته بالانخفاض و تقل قدرة القضيب على الحساسية.

 

لكن مع ذلك لا يكون هناك صعوبة في حدوث الانتصاب، و يقول الأطباء بصدد ذلك أنّ الرجل يمكنه حماية قضيبه من خلال الانتصاب كل يوم دون شرط الوصول إلى النشوة، فالانتصاب اليومي يحافظ على شكل الشرايين و يساهم في تدفق الدم إلى القضيب.

 

ضعف الانتصاب أو الضعف الجنسي:

 

يمكن أن يزداد و يتطور الضعف الجنسي عند الرجال في سن الأربعين بنسبة 5% و قد يصل إلى 15% في سن السبعين.

 

و يعود السبب في حدوث الضعف إلى الشعور بالتوتر و القلق و الاكتئاب مع الشريك، إضافةً إلى الصراع العاطفي و عدم الثقة بين الزوج و الزوجة، و أيضًا ممارسة العادات الصحية السيئة من قبل الذكر.

 

انخفاض في وظيفة المسالك البولية:

 

و تتمثّل هذه المشكلة في عدم قدرة الرجل على كبح التدفق لديه، حيث تصل نسبتها بين الذكور في سن الأربعين حوالي 20%، و تصل في سن الستينات إلى حوالي50% إلى 60%.

 

أمّا في سن السبعينات و الثمانينات فترتفع النسبة أكثر و قد تصل إلى 80% أو 90% عند الذكور.

 

كيفية تجنب المشاكل التي تواجه قضيب الرجل بعد سن الأربعين

 

كيفية تجنب المشاكل التي تواجه قضيب الرجل بعد سن الأربعين
كيفية تجنب المشاكل التي تواجه قضيب الرجل بعد سن الأربعين

 

هناك عدة طرق يمكن من خلالها حماية قضيب الرجل من مشكلة انخفاض وظيفة المسالك البولية ومنها:

 

ممارسة التمارين الرياضية بشكل معتدل عدة مرات في الأسبوع من أجل الحفاظ على عضلات قاع الحوض.

 

تناول السيلينيوم و الزنك.

 

الحفاظ على الوزن الصحي و المثالي للجسم.

 

عدم الجلوس طوال اليوم لأنّ ذلك يمكن أن يضغط كثيرًا على البروستاتا لذلك يُنصح دائمًا بالمشي على القدمين.

 

توصي أيضًا بعض الجهات الطبيّة بممارسة تمارين كيجل للرجال.

 

عدم استهلاك الكحول بكثرة و الحد من تناولها لأنّها تزيد من تحويل هرمون التستوستيرون إلى استروجين و تزيد من الالتهابات في المنطقة.

 

يوجد أيضًا العديد من الخطوات التي يمكن للرجل أن يتّبعها في حياته لحماية القضيب، و تجنب الإصابة بالأمراض و المشاكل المختلفة التي تؤثّر على مظهره ووظيفته ومنها:

 

أول خطوة للوقاية من مشاكل قضيب الرجل هي زيارة الطبيب المستمرة و المنتظمة و خصوصًا في حال ملاحظة أي تغير يستدعي التدخل العلاجي من قبل المختصين.

 

اتّباع أنماط صحيّة في الحياة و من أهمها الحفاظ على وزن الجسم الصحي و المثالي، و ذلك لأنّ السمنة تزيد من خطر ارتفاع مستويات الكولسترول و السكري من النوع الثاني و زيادة الضغط و أمراض أخرى تؤدي إلى حدوث ضعف الانتصاب في قضيب الرجل.

 

الانتباه إلى الصحة العقلية و الذهاب إلى الطبيب النفسي للتخفيف من حالات التوتر و الاكتئاب و القلق.

 

لا بدّ من مناقشة الطبيب و استشارته حول الأدوية التي تستخدمها من أجل تجنب الآثار الجانبية التي قد تؤثر على قضيب الرجل.

 

يساهم انتظام ممارسة التمارين الرياضية بنسبة كبيرة في التقليل من خطر الإصابة بضعف انتصاب قضيب الرجل.

 

الابتعاد عن العادات الجنسية السيئة و الالتزام بالعادات الصحيّة التي تبعدك عن الكثير من الأمراض المرتبطة ب قضيب الرجل ومنها: ممارسة الجنس مع شريك واحد و الحفاظ على العلاقة معه فترة طويلة و الابتعاد عن تعدد الشركاء.

 

الامتناع عن تناول المشروبات الكحولية و الإقلاع عن التدخين.

 

هل أعاني من ضعف الانتصاب أو العجز الجنسي؟

اختبار ضعف الانتصاب

هل أنت/ شريكك مصاب بضعف الانتصاب؟ يساعدك اختبار ضعف الانتصاب على تحديد مدى خطورة أعراض ضعف الانتصاب لديك، وكيف يمكنه التأثير على حياتك.
اضغط هنا

شارك هذا المقال

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin

أكمل القراءة

تحميل كتب ثقافية جنسية

قم بادخال رقم الوتساب و اسمك وسيتم تحويلك للتواصل  مع الدكتور  شخصيا على الوتساب من اجل حل مشكلتك