كل ما يخص الرجل

علاج سرعة القذف عند الرجل بالمغرب

علاج سرعة القذف عند الرجل بالمغرب

علاج سرعة القذف هو احدى المعاناة الجنسيه التي يعاني منها معظم الرجال وتهدد علاقتهم الجنسية خصوصا والزوجية عموما ، بحيث تؤدي بهم في بعض الحالات الى الطلاق وتشعره بضعف ثقته بنفسه وكره نفسه فهي مشكله خطيره ومهمه وكما تسبب للسيدات مشاكل نفسيه وكراهيه اتجاه زوجها.

وهو عدم التمكن من التحكم بالعضله المستخدمه للقذف واليكم علاجاته واختلفت الهيئات والمنظمات الصحية حول العالم فى وضع تعريف محدد وواضح لسرعة القذف، فيما أشار غالبيتهم أن الأمر يعتمد بشكل كبير على استجابة الطرف الآخر فى العلاقة، وأن المدة الطبيعية للجماع فى المتوسط تتراوح ما بين دقيقتين وخمس دقائق، فيما تبدأ المشكلة، عندما تحدث عملية القذف لدى الزوج قبل بدء العملية الجنسية الفعلية أو بعد بدئها بفترة قصيرة، وبالطبع قبل دخول الطرف الآخر “المرأة” فيها أو عدم انتهاء العلاقة الحميمية بالنسبة لها.

اعلان

أهم الفيتامينات التى تساهم في علاج سرعة القذف

وإليكم أبرز الفيتامينات التى تساهم في علاج سرعة القذف والحد منها ، ويمكنكم تناولها ، بعد استبعاد الأسباب العضوية والنفسية ، ومن خلال استشارة طبيبكم :

1. حمض الفوليك Folic acid :

وهو يساهم حسبما نشر مؤخراً بالمجلة العلمية “Medical Hypothesis” فى تحسين مزاج الإنسان ، والحد من الشعور بالقلق والتقلبات المزاجية والاكتئاب ، والتى تعد أحد أهم الأسباب لسرعة القذف لدى الرجال ، ويُنصح بتناول 400 مجم من حمض الفوليك بشكل يومى.

2. فيتامين “ج” vitamin C :

وهو يساهم بفضل خواصه المضادة للأكسدة فى إزالة حمض اللاكتيك والجذور الحرة “free radicals” الضارة، التى تتراكم بالحوض والعضو الذكرى مع تكرار عملية القذف ، وتتسبب فى سرعة القذف ، وينصح بتناول مالا يقل عن 90 مجم من فيتامين سى بشكل يومي ، وهو ما سيساعد بشكل كبير فى علاج سرعة القذف مع مرور الوقت .

زيت القرنفل والنعناع احدث صيحة لعلاج سرعة القذف.

3. فيتامين “هـ” vitamin E :

ويعتبر من أقوى مضادات الأكسدة، حيث يمتلك قدرة كبيرة على التخلص من الجذور الحرة الضارة التى تساهم في علاج سرعة القذف، وتدمر خلايا وجدران الأوردة الدموية بالعضو الذكري ، وينصح بتناول مالا يقل عن 15 مجم أو 22.5 وحدة دولية بشكل يومى.

ومن النصائح المفيدة جداً في علاج سرعة القذف ، حسب ما نشر مؤخرا بأحد المواقع الطبية الأمريكية : التخفيف قدر الإمكان من القلق والتوتر ، وخاصة أنهما من الأسباب الرئيسية فى سرعة القذف ، وكما ينصح بزيادة الوقت الممنوح لعملية المداعبة والملاطفة والتقبيل قدر الإمكان بدلاً من البدء مباشرة فى عملية الجماع ، وهو ما سيساعد الرجل على التحكم فى عملية القذف ، وتزداد مدة الجماع الفعلية التى يحدث فيها الإيلاج ، وكما أن الإشباع الجنسى لدى المرأة سيزداد ، وتبقى مهمة الرجل فى الوصول بها إلى رعشة الشبق وإشباع حاجاتها الجنسية أكثر سهولة ، وينصح أيضاً بارتداء الواقى الذكرى خلال العلاقة الحميمية.

أبرز التمارين وأساليب أخرى التي تساهم في علاج سرعة القذف

تحكم فى العضلة المستخدمة فى القذف

حيث تشير الأبحاث إلى أن تدريب أحد العضلات بالحوض والتى سنذكرها لاحقاً ، يحسن من قدرتك على التحكم فى عملية القذف ، وذلك بتكرار عملية الانقباض والانبساط، ويمكن التعرف على هذه العضلة من خلال التوقف المفاجئ عن عملية التبول أثناء تدفق البول ، وهى ذاتها المسؤولة عن التحكم فى عملية القذف وتمكنك من إحكام السيطرة عليها.

تمارين تعزز قدرتك الجنسية

1. احرص على ممارسة تمارين عضلة الحوض السابق ذكرها بانتظام وبشكل يومى ، حيث قم بقبضها لثلاث عدات متتالية ثم قم ببسطها ، وقم بتكرار هذه الحركة عدة مرات ، وحاول أن تزيد من عدد التكرارات مع مرور الوقت وزد من المدة الزمنية التى تقبض وتشد فيه هذه العضلة وهو ما سيكون له بالغ الأثر فى إحكام سيطرتك على القذف ، وتسيير العملية الجنسية على النحو الذى تتمناه.

اعلان

وأما بالنسبة للأساليب التي يمكن استخدامها من طرف الزوج خلال العملية الجنسية لعلاج سرعة القذف فتشمل الآتي :

1. عقب عملية المداعبة مع زوجتك ،

ابدأ فى عملية الإيلاج واستثارة عضوك الذكرى ، حتى تشعر بقرب عملية الإنزال أو القذف ، لتتوقف بشكل سريع عن الاستمرار فى الإيلاج لفترة من الوقت وكرر هذه العملية عدة مرات.

2. عند الشعور بالوصول

إلى الحد الأقصى من الإثارة الجنسية واقتراب حدوث عملية القذف ، قم بسحب عضوك الذكرى واعصر مقدمة القضيب ، وبالأخص فى المنطقة التى يلتقى فيها القضيب مع رأس العضو الذكرى أو ما تعرف بالحشفة ، واستمر على هذا الوضع حتى لا تشعر بالحاجة إلى القذف.

 ولا يُنصح باستخدام الدهانات المخدرة التى تستخدم موضعياً مثل الليدوكايين سبراى أو الأدوية المضادة للاكتئاب والأدوية المختلفة في علاج سرعة القذف ، إلا بعد استشارة الطبيب .

3. واصل الجماع

مرة أخرى وكرر عملية الإيلاج لمدة 30 ثانية ، وحتى إن قلت حالة انتصاب العضو الذكرى كما أكد باحثو جامعة مايو كلينيك ، إلا أن المعاشرة يجب أن تستمر على أية حال وستتحسن عملية الانتصاب مع مرور الوقت.

كرر الخطوات السابقة عدة مرات حتى الشعور باقتراب حدوث القذف لتعيد تنفيذ الخطوات رقم 2 و3 مرة أخرى، ومع مرور الوقت ستزداد قدرتك فى التحكم بعملية القذف بفضل عملية العصر والضغط على مقدمة القضيب والتى يرجع لها الفضل فى ذلك ، وكما يجب مراعاة أن الرجال حديثى الزواج غالباً ما يعانون من سرعة القذف فى البداية ، ويتحسن الأمر مع مرور الوقت.

وفيما يتعلق بأحدث الصيحات الطبية لعلاج سرعة القذف ، كشف باحثوا جامعة كريتون الأمريكية عن فاعلية زيت القرنفل وزيت النعناع فى ذلك ، وأكدوا أنها أحدث صيحة طبيعية لعلاج سرعة القذف ، حيث أشاروا أن دهن العضو بتلك الزيوت ، يُحدث تأثيراً تخديرياً وحرارياً لأنسجته ، ويُسبب شعوراً مميزا بالتنميل ، يساهم بشكل كبير فى علاج سرعة القذف ، حسبما أشارت التجارب التى أجريت على الإنسان.

نصائح أخرى

نصائح للتغلب على الضعف الجنسي : وكما أشاد الباحثون كثيراً بزيت النعناع ، مؤكدين أنه من  الزيوت الفعالة للغاية فى علاج سرعة القذف ، ويعمل دهانه على تحفيز الشعور بالتنميل أو التخدير ؛ بفضل احتوائه على مادة المنثول ، وهو ما يقلل من حساسية أعصاب العضو الذكر ، ويساهم فى إطالة مدة العملية الجنسية ، فيما اختتمت الدراسة بضرورة استشارة الطبيب قبل استخدام هذه المكملات للتأكد من سلامة الشخص من الجانب العضوى والنفسي .

اعلان

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى