قم بادخال رقم الوتساب و اسمك وسيتم تحويلك للتواصل  مع الدكتور  شخصيا على الوتساب من اجل حل مشكلتك

الأكثر قراءةً

أفضل المبيعات

حبوب المغنيسيوم للجنس: هل هي مفيدة حقا ام مجرد اشاعة؟

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin
حبوب المغنيسيوم للجنس: هل هي مفيدة حقا ام مجرد اشاعة؟

حبوب المغنيسيوم للجنس وغيرها من الحبوب، تشغل فكر العديد من الرجال والنساء أيضًا، وذلك لتحسين قدراتهم الجنسية. في الحقيقة أن حبوب المغنيسيوم وعنصر المغنيسيوم من العناصر المهمة جدًا للجسم والصحة العامة بما فيهم الجنس. ولكن ما يهم الأزواج أكثر هو فؤائد حبوب المغنيسيوم للجنس، فالجنس وممارسة الجنس من الأمور الأكثر أهمية في الحياة بشكل عام والحياة الزوجية بشكل خاص. دائما ما نرى الكثير من المشاكل التي تحدث بين الزوجين بسبب الجنس أو قلة كفاءة ممارستهم له، لذلك فهم في بحث دائما على وسائل تساعدهم على رفع كفاءة الجنس كحبوب المغنيسيوم.

وحتى وإن كان الزوجين يمارسون الجنس بشكل جيد فهم أيضًا لديهم الرغبة في زيادة قدراتهم الجنسية وأيضًا يبحثون عن وسائل كحبوب المغنيسيوم لمساعدتهم. وهنا تكثر الأسئلة بخصوص حبوب المغنيسيوم.

وبعض الواسائل الأخرى بخلاف حبوب المغنيسيوم، فمن أهم الأسئلة المتعلقة بحبوب المغنيسيوم على سبيل المثال، ماهي الفوائد المتوقعة من استخدام حبوب المغنيسيوم؟ هل مسموح للجميع اخذ جرعات من حبوب المغنيسيوم؟ ام هناك استثناءات ممنوعة من استخدام حبوب المغنيسيوم؟ وما الجرعة الموصى بها من حبوب المغنيسيوم؟ وهل هناك أثار جانبية من إستخدامها؟.

لذلك قررنا في هذا المقال مناقشة كافة التفاصيل المتعلقة بحبوب المغنيسيوم؟ فتابع معنا السطور القادمة للوصول للإجابات المتعلقة بهذه الحبوب.

المغنيسيوم:

يعتبر المغنيسيوم من أهم العناصر التي يحتاج إليها جسم الإنسان بشكل عام، حيث أنه يؤدي العديد من الوظائف في الجسم، ويأتي المغنيسيوم في المرتبة الرابعة من حيث توافره في جسم الإنسان، ويمكن الحصول على المغنيسيوم كحبوب في حالة إن كان هناك نقص شديد في توافر العنصر في الجسم، والناتج عنه الكثير من المضاعفات.
وللمغنيسيوم فوائد عديدة للجسم سنقوم بتوضيحها بالتفصيل في هذا المقال، كفوائده للجنس، وصحة العظام، والدورة الشهرية عند النساء، وصحة القلب والأوعية الدموية، والصداع والقلق، وخفض الإصابة بمرض السكري وغيرها.

– فوائد المغنيسيوم للجنس:

بعد إن تم إجراء العديد من الدراسات على فوائد المغنيسيوم للجنس، توصل الباحثون إلى الآتي:

1-  زيادة القدرة والرغبة الجنسية:
نقص المغنيسيوم في الجسم يؤدي إلى العديد من المشاكل من أهمها نقص في الرغبة الجنسية نتيجة إلى نقص هرمون التستوسترون الذي يعتمد على عنصر المغنيسيوم بشكل كبير. لذلك فإن من أهم فوائد المغنيسيوم هو زيادة نسبة هرمون التستوسترون في الجسم والذي بدوره يؤدي إلى زيادة الرغبة الجنسية عند كلًا من الرجال والنساء أثناء ممارسة العلاقة الحميمة، فمن المعروف إيضًا إن مع تقدم عمر المرأة تقل رغبتها الجنسية نتيجة ضعف المبايض لديها، وتعتبر المبايض مصدر نصف كمية التستوسترون الموجودة في المرأة. هنا..

2- علاج حالات ضعف الإنتصاب:
ضعف الإنتصاب من أكثر المشاكل التي تؤرق حياة الزوجين في الكثير من الأحيان أثناء الممارسة الجنسية، وذلك يرجع للعديد من المشاكل من أهمها مشاكل تنظيم ضغط الدم والسكر وغيرها. وهذه المشاكل مرتبطة بشكل كبير بنقص عنصر المغنيسيوم في الجسم.
لذلك يعد المغنيسيوم مهم للغاية في علاج حالات ضعف الإنتصاب، لأنه يعمل على تنظيم ضغط الدم، والتخفيف من الإصابة من السكري، بالإضافة إلى تحسين صحة العضلات والأعصاب أيضًا، وتكوين البروتين.
فضلًا على أن هناك بعض الأبحاث والتقارير التي تشير إلى أن نقص المغنيسيوم يؤدي إلى مشاكل القذف المبكر، ولكن حتى الوقت الحالي لا توجد الدراسات الكافية التي تؤكد هذه التقارير.

3- تحسين المزاج:
من أهم الأدوار التي يقوم بها هرمون التستوسترون أيضًا هو تحسين المزاج، وتحسين المزاج أيضًا له علاقة وثيقة بحسين وزيادة الرغبة الجنسية وزيارة الرغبة في ممارسة العلاقة الحميمة بين الزوجين. لذلك يلعب المغنيسيوم دورًا مهمًا في زيادة هرمون التستوسترون.

4- يعزز من جودة النوم:
يرتبط النوم أرتباطًا كبيرًا بالقدرة الجنسية لدى الزوجين، لذلك إذا أراد الزوجين ممارسة العلاقة الجنسية بشكل جيد وفعال، عليهم أن يهتموا بجودة النوم، ولزيادة جودة النوم والرغبة الجنسية يجب يكون للمغنيسيوم دور رئيسي هنا من حيث زيادة بعض الهرمونات كهرمون الميلاتونين الذي يقوم بدور مهم اساسي في دورة النوم وجودته.

وبالتأكيد هناك العديد من الفوائد الأخرى المهمة لعنصر المغنيسيوم للجسم كما أشارنا ومن أهم هذه الفوائد:

– تعزيز وتحسين صحة القلب وضغط الدم:
يعاني الكثير من الأشخاص بعدد من المشاكل المتعلقة بصحة القلب وضغط الدم والأوعية الدموية، والتي يرجع سببها إلى حد كبير بنقص عناصر هامة كالمغنيسيوم، حيث يقوم المغنيسيوم بدور رئيسي في عملية تنظيم ضغط الدم والذي ينعكس بالإيجاب على الكثير من المشاكل كضعف الأنتصاب وتعزيز صحة القلب والدورة الدموية.


– تقوية العظام:

وجود المغنيسيوم بكميات معقولة في الجسم مهم جدًا لزيادة وتنظيم مستويات باقي العناصر والمعادن المهمة، كالكالسيوم وبعض الفيتامينات كفيتامين د، هذه العناصر الرئيسية في تقوية وتكوين العظام، وتلعب أيضًا هذه العناصر الثلاثة درو رئيس في تقليل خطر الإصابة بمرض هشاشة العظام، وبالاخص لدى السيدات بعد أنقطاع عملية الطمث لديهم.

– التخفيف من خطر الأصابة بالسكري:
الجدير بالذكر أن نقص المغنيسيوم يؤدي إلى زيادة مقاومة الانسولين في الجسم ويؤدي إلى عدم السيطرة على مستويات الأنسولين والجولوكوز الأمر الذي يؤدي إلى زيادة خطر الإصابة بهذا المرض. لذلك يجب المحافظة على نسبة مستويات المغنيسيوم في الجسم للتخفيف من الإصابة بالسكري.

– التخفيف من اللآم الدورة الشهرية:
يعمل المغنيسيوم على التخفيف من اللآم الدورة الشهرية في النساء وأعراضها، لذا يجب الحفاظ على مستوياته في الجسم والأكثار من الأطعمة التي تعمل على الحفاظ على مستوى المغنيسيوم للتخفيف من أعراض وأثار الحيض عند النساء.

– كما أنه مهم للتخفيف من حالات القلق والأكتئاب والصداع والتي من جانها تؤثر على الرغبة الجنسية وممارسة العلاقة الحميمة بين الزوجين، وممارسة الجماع، وغيرها من العمليات الحيوية الأخرى في الجسم.

 

الجرعات الموصى بها من المغنيسيوم في الجسم:

يوجد العديد من التساؤولات حول مستويات المغنيسيوم في الجسم والجرعات الموصى بها لعدم حدوث أي مضاعفات نتجية زيادة أو نقص نسبة المغنيسيوم في الجسم. لذلك فإن الجرعات الموصى بها كالتالي:

– الرجال :
بالنسبة للرجال من سن 14 سنة إلى 18 سنة هو 410  ملغم في اليوم، إما بالنسبة للرجال من سن 19 عام وحتى 30 عام هو 400 ملغم لكل يوم، وبالنسبة للرجال من سن 31 عام فما فوق هو 420 ملغم لكل يوم.

– النساء :
بالنسبة للنساء من سن 14 سنة إلى 18 سنة هو 360  ملغم في اليوم، إما بالنسبة للنساء من سن 19 عام وحتى 30 عام هو 310 ملغم لكل يوم، وبالنسبة للنساء من سن 31 عام فما فوق هو 320 ملغم لكل يوم.

– الحامل :
بالنسبة للسيدات الحامل من سن أقل من 19 سنة هو 400  ملغم في اليوم، إما بالنسبة للحامل من سن 19 عام وحتى 30 عام هو 350 ملغم لكل يوم، وبالنسبة للحامل من سن 31 عام فما فوق هو 360 ملغم لكل يوم.

 

الأضرار المتوقعة من حبوب المغنيسيوم:

بكل تأكيد إذا زادت جرعة المغنيسيوم عن الجرعة المطلوبة في اليوم والتي تقدر بـ 350 ملغم لليوم الواحد، قد يتسبب ذلك في بعض المشاكل الصحية كالإسهال والقئ والغثيان أيضًا، بالإضابة إلى ألم في المعدة.
ويجب أن ننوه إلى اهمية المغنيسيو للحامل إذا قام الطبيب بوصفه لها ولكن دون زيادة الجرعة عن 350 مغلم في اليوم.

 

بعض العناصر الآخرى المهمة للجنس:

يوجد العديد من العناصر والمعادن الممارسة للحصول على أفضل طريقة للممارسة الجنس وزيادة الرغبة عند الزوجين، من أهم هذه المعادن الآتي:

– الحديد:
أكدت العديد من الدراسات والأبحاث أن نقص الحديد عن الجرعة اليومية المعتادة وقدرها 20 ملغم في اليوم قد يؤدي إلى نقص الرغبة الجنسية عند الزوجين بشكل عام والزوجة بشكل خاص، ولكن يجب ألا تتعدى الجرعة منه الجرعة المعتادة يوميًا.

– حمض إل- أرجنين:
يعتبر هذا الحمض الأميني من الأحماض المهمة لزيادة قدرة العضو على الأنتصاب وزيادة الرغبة الجنسية، كما أن هذا الحمض يعمل على بناء البروتين داخل جسم الإنسان أيضًا، لكن هناك بعض الأثار الجانبية كالألم في البطن والأنتفاخ والإسهال والحساسية.

– بروبيلين إل- كارنتين:
هو نوع أخر من أنواع الأحماض الأمينية التي يصنعها الجسم، والذي يلعب دور مهم في علاج حالات ضعف الأنتصاب وأمراض السكر، وذلك لوجود بعض الأبحاث التي تشير إلى أنه يلعب دور في تحسين إداء دواء السيلدينافيل. ولكنه أيضًا هناك بعض الأثار الجانبية لهذا الحمض مثل القئ والغثيان ورائحة العرق والبول الكريهة.

 

في نهاية المقال يجب التنوية إلى أن المغنيسيوم من العناصر المهمة بالنسبة للعلاقة الجنسية والصحة العامة للجسم عند الرجال والنساء على حد سوا، ولكن يجب إلا نزيد من الجرعة المحددة يوميًا منه ويفضل انه يكون تحت إشراف الطبيب.

هل أعاني من ضعف الانتصاب أو العجز الجنسي؟

اختبار ضعف الانتصاب

هل أنت/ شريكك مصاب بضعف الانتصاب؟ يساعدك اختبار ضعف الانتصاب على تحديد مدى خطورة أعراض ضعف الانتصاب لديك، وكيف يمكنه التأثير على حياتك.
اضغط هنا

شارك هذا المقال

Share on facebook
Share on twitter
Share on linkedin

أكمل القراءة

تحميل كتب ثقافية جنسية

قم بادخال رقم الوتساب و اسمك وسيتم تحويلك للتواصل  مع الدكتور  شخصيا على الوتساب من اجل حل مشكلتك